20 أكتوبر 2019

أعلنت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "اليونيسف" أن أكثر من 16 مليون طفل دون سن الخامسة يعانون من سوء التغذية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا خصوصا بسبب النزاعات في ليبيا بالاضافة إلى سوريا واليمن والسودان.

وأدانت المنظمة في بيانها الذي نشرته عبر حسابها الشخصي على الفيسبوك يوم الأحد، التأثير المروع للنزاعات في الدول الأربع مؤكدة أنه على الرغم من بعض التحسينات التي حدثت إلا أن تغذية الأطفال في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا منذ العام 2000 تسوء أو تتجه نحو حالة من الركود.

موضحة أن المزيد من الأطفال يعانون من أشكال مختلفة من سوء التغذية بسبب النزاعات في سوريا واليمن وليبيا والسودان مشيرة إلى أن أكثر من 16 مليون طفل دون سن الخمس سنوات لا يحصلون على أطعمة مغذية.

وأضافت " أن أطفال المجتمعات الأكثر فقرا وتهميشا يمثلون الحصة الأكبر من بين مجمل الأطفال الذين يعانون من سوء التغذية، مما يؤدي إلى استمرار الفقر جيلا بعد جيل".


داعية إلى اتخاذ إجراءات منها فرض معايير صارمة للحد الأدنى من جودة الأغذية وتحسين وضع الملصقات وتقييد تسويق الوجبات السكرية الخفيفة والوجبات السريعة غير الصحية ذات القيمة الغذائية المنخفضة.