الجمعة 1 نوفمبر 2019

شددت منظمة اليونيسف في ليبيا على ضرورة أن يشعر الأطفال بالأمان في منازلهم ومدارسهم ومجتمعاتهم حيث يعيشون ووفقاً لاتفاقية حقوق الطفل في مادته السادسة التي تعترف بها الدول وتكفل له الحق في الحياة.

وعقدت المنظمة مع اللجنة العليا للطفولة ورشة تشاورية حول خطة العمل الوطنية (2020 - 2025) للوقاية من العنف ضد الأطفال في ليبيا.


وتهدف خطة العمل الوطنية إلى تحديد الأنشطة والأهداف والمسؤوليات على مدار الخمس سنوات المُقبلة، لضمان الوقاية من جميع أشكال العنف في ليبيا والعمل على دمج الفتيات والفتيان الذين تعرضوا لأي شكل من أشكال العنف مجدداً في المجتمع.

وقال رئيس جمعية نور الحياة الخيرية "سامي الجوادي" إنهم يعملون مع المنظمة في هذه الخطة الخمسية ويركزون على الأطفال في 5 بلديات: عين زارة، وترهونة، وبلدية طرابلس المركز، ودرنة واجدابيا.