الثلاثاء 26 مايو 2020
English

الثلاثاء 28 يناير 2020

دعت الأمم المتحدة إلى إجراء تحقيقات "مستقلة ونزيهة لضمان المساءلة عن انتهاكات القانون الدولي بشأن الغارات الجوية على مركز احتجاز للمهاجرين في تاجوراء شرق العاصمة طرابلس، التي أودت بحياة أكثر من 50 مهاجرا في يوليو2019.

 

وبحسب تقرير الأمم المتحدة الذي تابعه المركز الليبي لدعم الديمقراطية وحقوق الإنسان، أنه يحث على المساءلة بشأن وفيات في ليبيا بسبب غارات جوية"، أسفرت عن مقتل عشرات المهاجرين ومئات الجرحى.

 

ووصفت الأمم المتحدة هذا الهجوم، بأنه "أحد أكثر الحوادث دموية" منذ بدء الحرب في أبريل 2019.

 

ودعا التقرير المكون من 13 صفحة أيضا إلى "اتخاذ إجراءات عاجلة لمنع وقوع مأساة مماثلة في النزاع الحالي، الذي قتل فيه ما لا يقل عن 287 مدنيا فيما أصيب 369 مدنيا آخر في عام 2019".

 

يذكر أن في الثاني من يوليو الماضي 2019  كانت قد استهدفت غارتان جويتان مركز إيواء للمهاجرين في تاجوراء، كان يأوي أكثر من 600 مهاجر، ونجم عن ذلك مقتل 53 مهاجراً وإصابة 87 آخرين بجروح.