الأربعاء 17 أغسطس 2022
English


إحتفل المركز الليبي لدعم الديمقراطية وحقوق الإنسان يوم السبت الموافق 25 ديسمبر2021 بإختتام مشروع "الصحافة الاستقصائية لقضايا حقوق الانسان في المجتمع الليبي" الذي تم فيه تدريب 10 صحفيين في مدينة طرابلس و10 صحفيين في مدينة بنغازي، جائوا من مدن مختلفة ، حيث كانت نسبة النساء للرجال أكثر من 50%.


البرنامج التدريبي شمل المهارات البحثية اللازمة لإعداد التقارير الاستقصائية والمعمقة عن إنتهاكات حقوق الإنسان في ليبيا، حيث تم التعرض لتقنيات و أدوات كتابة وتحرير التقارير الجيدة وتعزيز ودعم الاسلوب النقدي ، بالاضافة الى كيفية جمع وتحليل وتوثيق المعلومات والتحقق من صحتها لاستخدامها في الأفلام الوثائقية والتقارير الصحفية وفي حملات المناصرة والقضايا القانونية.


قصد بالحقوق في هذا المشروع تلك المتعلقة بالقضايا الإجتماعية والإنسانية مثل الجندرة وحقوق الطفل والمرأة والمعاقين والفئات المهمشة والنازحين والمهاجرين وغيرهم، في حين تم النأي عن التعرض للإنتهاكات الجسيمة مثل قضايا القتل والتعذيب وتهريب البشر والفساد التي تحتاج إلى مهارات متقدمة وترتيبات أمنية ووقائية غير متوفرة في الوقت الحالي في ليبيا للمتدربين الشبان.


أشرف على التدريب عن بعد المدربة البحرينية القديرة والمقيمة في برلين، الصحفية نزيهة سعيد، بمشاركة كل من الصحفية والمدربة الدولية أسماء عبيدي وزكريا الزويكي في مواضيع الإعلام والحماية و الأمن الرقمي.


تم خلال الحفل توزيع 3 جوائز نقدية قيمة كل جائزة الف دينار على كل من رضا البهيليل (من طرابلس) وأشرف الكرغلي (من درج) وفاطمة القماطي (من بنغازي) كمكافئة تحفيزية لهم على بذل المجهودات من أجل إكمال تقاريرهم الاستقصائية. اما جوائز المتفوقين فكانت من نصيب نجوى أبوبكر ومحمد الصرماني اللذان فازا برحلة تدريبية لمدة أسبوع إلى الشقيقة تونس يتلقون فيها تدريبات متقدمة في الصحافة الاستقصائية وحقوق الانسان. 

 

سوف يقوم المركز الليبي بنشر كل التقارير على موقعه قريبا www.lcdhr.org




للنشر :